أنت هنا

قراءة كتاب الثورة الفلسطينية في لبنان 1972 - 1982

تنويه: تعرض هنا نبذة من اول ١٠ صفحات فقط من الكتاب الالكتروني، لقراءة الكتاب كاملا اضغط على الزر “اشتر الآن"

‏اللغة: العربية
الثورة الفلسطينية في لبنان  1972 - 1982

الثورة الفلسطينية في لبنان 1972 - 1982

ينحصر الكتاب في سرد (قصة الثورة الفلسطينية في لبنان) في الفترة (1972-1982)، بإيجابياتها، وسلبياتها، وبالتالي، لم يتعرَّض الكتاب، للكفاح (السياسي)، الذي مارسته قيادات الفصائل الفلسطينية، ومؤسسات الثورة، من أجل صدور قرارات فلسطينية، أو عربية، أو دولية لصالح ا

تقييمك:
0
لا توجد اصوات
الصفحة رقم: 6
مذابح، واعتداءات على لبنان، منذ 1948
 
1. مذبحة صلحة: تقع قرية صلحة على الحدود اللبنانية - الفلسطينية. مساحتها: (11.735 دونماً). ارتكبت فيها عام 1948، مجزرة بشعة أسفرت عن استشهاد (105 من المواطنين) مع تشريد الباقين. ومن عائلاتها: آل شبلي، رمبيشن مصطفى، معشقي، وقاسم، وأبناء العائلة تلك عرف في لبنان، باسم (آل عون)، وهم يسكنون في بلدة شبريحا، قرب صور. وقد تمَّ إطلاق النار عليهم في ساحة أمام المسجد.
 
2. مذبحة حولا: تقع قرية حولا في قضاء مرجعيون على الحدود اللبنانية مع فلسطين، تشرف على سهل الحولة، ومرج ابن عامر. وارتكبت فيها مذبحة في ليلة (17/10/1948) من قبل الجيش الإسرائيلي، حيث تمَّ إعدام (تسعين شاباً) جمعوهم في حوش منزل واحد، رمياً بالرصاص، ثمَّ هدموا المنزل عليهم، وفرَّت النساء والشيوخ، لكنهم أعدموا شيخاً في الثمانين من عمره (ذيب عبّود)، وآخر في الخامسة والسبعين (عبد الله قاسم)، وثالث في الخامسة والستين (حسين الحاج مصطفى). وفي عام 1967، ارتكبوا مذبحة ثانية، ذهب ضحيتها: خمس نساء.
 
3. يارون (15/10/1950): أطلق الإسرائيليون النار على مخيم كان يسكنه لاجئون فلسطينيون، فقتلوا ثلاثة أولاد: حسين موسى، محمود الحاج موسى، ولطيفة عبد الكريم، وفي (24/10/1950)، أطلقت دورية إسرائيلية النار على أربعة شباب لبنانيين، فقتلتهم.
 
4. ميس الجبل: أطلقت دورية من مستعمرة المنارة، النار على المواطنة مريم أحمد من أهالي ميس الجبل، فأردتها قتيلة.
 
5. بليدا: أطلقت دورية إسرائيلية النار على مزارعين من قرية بليدا، فقتل (عبد النبي قاسم).
 
6. ميس الجبل: أطلق إسرائيليون النار على ناطور أملاك القرية، فقتلوه.
 
7. حولا: انفجر لغم (2/4/1958) زرعته دورية إسرائيلية في قرية حولا في المواطن (إبراهيم أبو زكي)، الذي كان يقوم بحراثة حقله.
 
8. محلَّة البستان: اغتالت دورية إسرائيلية (3/11/1958)، المواطن نمر سويد، الملقب بـ (الكنعاني)، والمواطن أحمد ساري.

الصفحات