أنت هنا

قراءة كتاب أبجدية فن الأزياء في المسرح

تنويه: تعرض هنا نبذة من اول ١٠ صفحات فقط من الكتاب الالكتروني، لقراءة الكتاب كاملا اضغط على الزر “اشتر الآن"

‏اللغة: العربية
أبجدية فن الأزياء في المسرح

أبجدية فن الأزياء في المسرح

كتاب " أبجدية فن الأزياء في المسرح " ، تأليف منال نجيب العزاوي ، والذي صدر عن

تقييمك:
0
لا توجد اصوات
الصفحة رقم: 6

أسطورة الأزياء والتاريخ

بين الأسطورة والواقع تشير بعض الكتابات إلى الأساطير الدينية بأغلبها من قريب أو بعيد إشارات عن الأزياء منذ بدء الخليقة مما يتعلق بنزول آدم وحواء بعد أن أكلا الثمرة المحرمة وشعرا بالخجل الشديد والندم على هذه المعصية وما آلت به ظروف نزولها إلى الأرض فأدركا بأنهما عاريان وشعرا بالحاجة لستر عورتهما فاستخدما بداية أوراق التين.
مما لاشك فيه أن أسطورة الأزياء والتاريخ مترابطة تصاعديا عبر الزمن، فهناك من يرى أن حاجة الإنسان قد تكون دافعا بديهيا لإيجاد الألبسة والأغطية لكن يمكن إرجاع هذا الاختراع (الأزياء) إلى سببين اثنين يمكن تحديدهما كالآتي:

1 - الأسطورة الدينية (التأثير الديني).

2 - الاتجاه العلمي (التطور الإنساني).

ففي الأول ترى الأسطورة القديمة أن اليونانيين القدماء نسبوا الملابس إلى الإله (زيوس - عطارد)، بينما نسب قدماء المصريين الملابس للإله (راع)، كما اعتقد العراقيون القدماء بما أوصى به الإله مردوخ بعدم الإباحية، كما أن هناك اعتقاد أن (برتا)البطلة كانت امرأة غزلت ونسجت بيدها أول ثوب في العالم

الصفحات